دي بروين يسخر من حصوله على جائزة رجل مباراة بلجيكا وكندا ويحذر من مواجهة المغرب

ولم يكن كيفين دي بروين راضيا عن أداء بلده بلجيكا ضد كندا رغم فوزها في أول مباراة لها في مونديال قطر 2022، مشيرا إلى أن المواجهة المقبلة ضد المغرب ستكون أكثر صعوبة.

وحققت بلجيكا فوز صعب ضد كندا بهدف دون رد لتتصدر مجموعاها التي تضم أيضاً كرواتيا والمغرب.

في تصريحاته بعد المباراة لـ BN Sports و HLN ، قال De Bruyne: “كان الأمر صعباً للغاية بصراحة لا أعتقد أننا لعبنا مباراة جيدة خاصة في الشوط الأول كانت الأمور معقدة للغاية”.

مضيفًا: “علينا أن نعترف بصراحة تامة أنه يتعين علينا التحسن كمجموعة كان هناك مساحة أكبر بكثير مما كنا نظن”.

وتابع دي بروين: “في الشوط الثاني من اللقاء ربما بدأنا في إيجاد مساحات في الهجوم لكننا لم نفعل ما يكفي ونحتاج إلى مزيد من الشجاعة عند الاستحواذ على الكرة عندما نفعل ذلك ستأتي الفرص اليوم لم يكن ذلك كافيا لكن لحسن الحظ فزنا “.

وفي حديثه عن الدرس المستفاد من مباراة اليوم قبل مواجهتهم المقبلة ضد المغرب أكد دي بروين: “يجب أن نلعب بشكل أفضل المغرب فريق جيد للغاية ومستوى اللاعبين ممتاز”.

وأضاف لاعب الوسط: “سيكون الأمر مشابها أو أكثر صعوبة كان الفوز مهما والنقاط الثلاث مهمة جدًا الآن يجب أن نتأقلم ونتعلم ونتحسن وآمل أن نتمكن من تكرار ذلك”.

وتابع حديثه عن الأداء ضد كندا: “لم يكن جيدا لم نبني جيدا بينما كانت هناك مساحة كبيرة لم تكن جيدة بما فيه الكفاية لكننا نعرف ما الذي يجب تغييره والدقة كانت مفقودة ومن أجل أنا أيضاً”.

عند استلام جائزة رجل المباراة قال دي بروين: “لا أعتقد أنني لعبت مباراة رائعة لا أعرف لماذا حصلت على جائزة رجل المباراة ربما بسبب اسمي”.

وتابع: “كانت هناك روح قتالية وهذا هو الحد الأدنى من المتطلبات أول مباراة مثل هذه في بطولة كبرى هي دائما خاصة”.

قال دي بروين: “لم أكن متوترة لكني لا أستطيع إلا أن أتحدث عن نفسي”.

وحول تلك المناقشة الشرسة مع توبي ألدرفيريلد أجاب دي بروين: “هذه أمور تتعلق بكرة القدم”.

وأوضح: “أعتقد أن هناك مساحة أكبر بكثير للعب كرة القدم بينما في رأيي كنا نبحث عن الكرة الطويلة كثيرا وهذا ما كان يدور حوله النقاش”.

واختتم دي بروين بالقول: “النقاط مهمة لكن علينا أن نكون واقعيين يجب أن نكون أفضل بما فيهم أنا”.